طفلة الامس

طفلة الامس

لم تعودي تُحبيني يا طفلة الامس
ياشراعا رسى في بحر حبي وتشمس
يا مجدا يتمناه الملائكة والناس
أخبريني متى كبُرت وطاردك الياس
اين ضحكتك وقهقهاتك
لما أذبل الملل لون خدودك
تنظرين الى الساعة وانت في جواري
كانك تعجلين موعد احتضاري
هل أصبح حبي طراز قديم
ام شيب راسي لجمالك مشين
انا العراق… رجُلكِ الاول
شاعِرُكِ الاعزل
ان كنت رشيقة الخطوة
ام على قمة الشيخوخة تجلسين
لا تهجري حضني ولو تقسى عليك سنين
ولا تستسلمي لطيش الشباب المحتلين
فان كان ظاهر حبهم بركان
ولكنه سيخمد بمرور الزمان
فتّغدينّ صحراء قاحلة.. مشاعرك رمادية
مبادئك عشوائية ..انتماءاتك طائفية
اولادنا يتامى الابوين ويتامى الوطن
مشوشين مضطربين النفس والفكر
فمدي يدك نحوهم وناديهم
قصي عليهم حكايات ليهدؤا
ويناموا ولو لساعة الفجر
أخبريهم بان الله عادلٌ ولكل شر منتقم
فالنصر بوحدتهم قادم والصبر سلاحهم
الاولُ ولاخر


About Author

زينة كمورا السناطي | Zina Kamoura

زينة كمورا ماجستير / الإرشاد النفسي - جامعة سينسناتي الخاصة / ولاية أوهايو - أمريكا نبذة عن حياتي – ما لا تعرفونه عني! اسمي زينة من مدينة زاخو في شمال العراق وبالتحديد من قرية سناط الحبيبة. ولدت لعائلة غنية بالحب والعطاء. لطالما راودتني أحلام كثيرة منذ الصغر لذلك وببراءة كنت أجمع الأطفال حولي من جيراني وأقاربي لأروي لهم فكرة مسرحية ومن ثم كنت أوزع الأدوار و”آكشن” فليبدأ التصوير. في بلدي العراق لم نعرف الاستقرار والأمان فلجأت إلى القلم صديقاً أطرح عنده كل ألمي وحزني وأيضاً لأخرج للنور أحلامي من شعرا ونثرت وقصة قصيرة. أشكر الله على الدفء والحب الذي تلقيته من عائلتي وأخوتي الذين استوعبوا غروري وأحلامي الكثيرة، ببساطة هم لم يلقوني في البئر كما فعل أخوة يوسف. I am Zina, an Chaldean Christian from Iraq, the land of Mesopotamia, the land of the Tigris and Euphrates Rivers. My native language is Chaldean and I also speak Arabic. My family roots go back thousands of years, where our father Abraham was called by God to leave his home to go to the Promised Land. Since my childhood, my country was involved in one war after another. During that many years of being under war, I lost all hope of a stable life. To read more, please click here. http://www.zinakamoura.com/english/eng-vision// Zina Kamoura - MA in Counseling, LPC-OH, NCC

إشترك للحصول على الجديد | Subscribe for Updates